مزرعة مشرف تُطلق الشرارة الأولى في ملف مكافحة الفساد، ولا غطاء على المُحتلّين

2٬065

ملفات الفساد تحت المجهر.. والبداية من أراضي المشاع في بلدة مزرعة مشرف، فبعد عمليات النهب المنظّمة للمشاعات وأملاك الدولة في قرية مزرعة مشرف الي جرت على قدم وساق.. وحفاظاً على الملكية العامة وإستناداً إلى المادة ٢٥٥ قانون الملكية العقارية التي تشير إلى عدم سريان مرور الزمن على الحقوق العقارية التالية ولا تُكتسب ملكيتها بوضع اليد:

١- الأملاك العائدة للدولة بحسب أحكام المادة ٢م القرار رقم ٢٧٥ تاريخ ١٩٢٦/٥/٢٥ ، سواء التي تمت معرفتها و تحديدها و تحريرها أو لم تخضع لهذه المعاملات بعد.

٢- أملاك البلديات الخصوصية.

٣-المشاعات التي تملكها القرى ملكية جماعية.

وبعد البحث والخرائط التي توصّلنا إليها تم تحديد المشاعات الشاسعة والتي تم تزوير ملكيتها وهذه العقارات هي في المحلات التالية:

– وادي عاشور

– وادي الماء

– وادي زعرور

– الغبراية

– خلة الدقيقة

– أبو زعتر

– الرجم

– رويسة جرشي

و بناءً على ما تقدّم تم تقديم شكوى الى النيابة العامة المالية تحت رقم ٤٣١٥ تاريخ ٢٠١٨/٨/١٤

وتأتي هذه الشكوى لتفتح الباب على آلاف الدونمات المنهوبة والتي جرى تزويرُ أوراقها خدمةً للإقطاع الجديد، وتجدُر الإشارة إلى وجود ملفّات صادمة سيتم نشرُها قريباً

.